تعرضت ممرضتان تعملان بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، لاعتداء شنيع من طرف شخص مجهول بينما كانتا تبحثان عن منزل للكراء قريب من مقر عملهما.

المعتدي وحسب مصادر محلية، قام بتهديد الضحيتان بواسطة الة حادة بالقرب من مسجد النور بحي النرجس وسلبهما كل ما كان بحوزتهما من مبلغ مالي وهواتف نقالة وحتى بطائقهما البنكية.

وتقدمت الممرضتان بشكاية لدى الدائرة الامنية النرجس بمقاطعة سايس من أجل العمل على ايقاف المتهم، وقد اغمي على إحدى الضحيتان نتيجة الهلع الذي انتابها جراء الموقف الصعب الذي عاشته.