عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أشعلت صورة تضم عددا من  النساء المغربيات المرتدين للقفطان المغربي مواقع التواصل الاجتماعي الجزائرية، بعدما نشرتها إحدى الصفحات الاجتماعية بولاية تلمسان الجزائرية تنسب فيها القفطان إلى صنع تقليدي جزائري.

وقد اعتبرت الصفحة أن الصورة تعود لجزائريات معلقة على ذلك بالقول “حرائر تلمسان بالقفطان الجزائري الأصيل .. لا عز لكم في تاريخ تسرقونه .. تراث الجزائر خط أحمر”، قبل يدخل ناشطون مغاربة مؤكدين أن هذه القفاطين من تصميم مغربي وخياطة مغربية، وأن النساء في الصورة مغربيات.

وسرعان ما تحول الخلاف إلى سب وشتم وقذف، مس عددا من القضايا بين البلدين، من ضمنها الرئيس الجزائري القاعد والوضع السياسي في الجزائر.