قال نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، إن جهات لم يسمها، قامت بإفشال وصول الحكومة والنقابات إلى اتفاق خلال جولات الحوار الاجتماع.
وأضاف بنعبد الله في لقاء بمركز عزيز بلال “كنا على وشك الوصول إلى اتفاق جماعي قبل أسبوعين أو ثلاثة، ولكن الضغوطات التي مارستها جهات معينة حالت دون ذلك”.
واتهم بنعبدالله بعض النقابات بكونها التجأت إلى التصعيد بشكل فجائي لأنها محركة من أوساط لا تريد أن يسجل في سجل هذه الحكومة، بأنها وصلت إلى اتفاق اجتماعي مع النقابات أشهرا قليلة قبل الانتخابات التي نحن على أبوابها، يضيف المتحدث.