طالب رئيس لجنة الأمن الداخلي والشؤون الحكومية، السناتور رون جونسون، الجمعة، إدارة موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بالكشف عن تفاصيل التدوينات التي قام منفذ مذبحة أورلاندو، عمر متين، بنشرها قبل وخلال هجومه على نادي للمثليين في ولاية فلوريدا.

وذكرت صحيفة “التليغراف” البريطانية، نقلا عن الخطاب الذي أرسله جونسون لإدارة الفيسبوك، أن متين بحث عن كلمتي “بالس أورلاندو” و “إطلاق نار”، خلال تنفيذه للهجوم الذي أودى بحياة 49 شخصا.

وشدد جونسون من جانبه على ضرورة أن تفرج إدارة الفيسبوك عن التدوينات بحلول يوم 29 يونيو الجاري، مشيرا إلى أن متين كان يستخدم 5 حسابات على فيسبوك.

وأضاف جونسون أن متين كتب في آخر تدويناته: “في الأيام القادمة ستشاهدون هجوما لتنظيم داعش على الولايات المتحدة”.

ووفقا لجهات التحقيق، كتب متين على صفحته على فيسبوك: “الآن تذوقوا انتقام داعش”، فيما ندد في تدوينة بـ “الطرق القذرة للغرب”، وكتب أيضا “أرجوا أن يتقبلني الله”.