عمر محموسة ل”ماذا جرى”

خبر هز مواقع التواصل الاجتماعي منذ ليلة أمس يؤكد أن الفنانة العربية نانسي عجرم قد لقيت حتفها رفقة عائلتها المكونة من زوجها وطفلتيها، في حادثة سير مروعة.

الخبر ظل ينتشر انتشار النار في الهشيم، قبل أن يعجل المكتب الاعلامي لنانسي عجرم ويتدخل عبر تدوينة له بتويتر مؤكدا أن عجرم مازالت على قيد الحياة.

وقال المكتب الاعلامي في تدوينته  ” ينفي المكتب الاعلامي للفنانة نانسي عجرم كل الاشاعات المغرضة التي تطالها في الآونة الأخيرة، ومنها تعرضها لحادث سير كبير أودى بحياتها وبعائلتها”.