عمر محموسة ل”ماذا جرى”

ضربة غير متوقعة وجهها مجلس الأمن للأمين العام للامم المتحدة، الذي أعلن بشكل علني عن تدمره من القرار الذي اتخذه المجلس بشأن إدراج موقفه من التحالف الذي تقوده السعودية باليمن، في تقرير حول النزاعات والأطفال، غير أن بريطانيا رحبت بشطب التحالف من هذا التقرير.

وأوضح المتحدث باسم كيمون أن الأمين العام للأمم المتحدة يطبق قرارات المجلس، متسائلا عن دعم المجلس له في مسألة النزاعات ومسألة الأطفال، وكيف أن المجلس لا يدعم هذه النزاعات

وأكد المتحدث بالنيابة عن بان كيمون أن الأمين العام متدمر من قرارات مجلس الأمن التي ليست الاولى من نوعها، بل سبق لكيمون أن لم يتلقى الدعم في مجلس الأمن بخصوص خلافه الحاد مع المغرب.