نقلت وكالة “إيفي” الاسبانية للانباء بأن بعثة تقنية هامة عن الأمم المتحدة حلت بمدينة العيون جنوب المغرب لتهييء ظروف عودة العناصر المدنية من المينورسو إلى هذه المدينة.
وجاء في الخبر بأن هذه الزيارة تندرج في إطار ايجاد إطار ملائم لعودة بعثة المينورسو الى المنطقة بعد ان طردها المغرب إثر خلافه مع الامين العام بان كي مون.
ولم يعرف لحد الآن هل تراجع المغرب عن قراره بعدم عودة العناصر المدنية من المينورسو إلى العيون أم أن المفاوضات أفضت إلى حل يرضي للطرفين.