ذكرت مصادر مطلعة لموقعنا ان شابا يبلغ من العمر 21 سنة، توفي اليوم السبت، دقائق قليلة قبل آذان صلاة المغرب موعد الافطار، وذلك بعد سقوطه على رمال شاطئ مدينة الجديدة متأثرًا بإصابته بأزمة قلبية خلال مباراة لكرة القدم.
و قد خيم الحزن على شاطئ “دوفيل بلاج” بعد هذا الحادث المفاجئ والمدوي، حيث لم يصدق أصدقائه وفاة رفيقهم.