قالت وكالة “إيفي” الاسبانية أمس الجمعة 10 يونيو بأن وفدا تقنيا عن الأمم المتحدة بمدينة العيون جنوب المغرب لبحث سبل عودة العناصر المدنية من المينورسو إلى هذه المدينة.
وأكد المتحدث الرسمي بإسم الأمم المتحدة “ستيفان دوجاريك” في حديث للوكالة بأن هذه الزيارة تندرج في إطار متابعة المفاوضات مع المغرب لتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي الذي دعا الأمم المتحدة إلى التفاوض مع المغرب حول هذا الموضوع في حدود شهرين.
ومن بين اعضاء الوفد الأممي ابذي حل بالعيون يوجد مستشار الأمين العام “جمال بنعمر””المغربي الأصل الذي كان كلف سابقا بالعديد من القضايا مثل اليمن و بوروندي.
وكانت جبهة البوليساريو قد أبدت تحفظات ها بخصوص مشاركة ابن مدينة تطوان جمال في هذه المفاوضات، لكن الأمم المتحدة خلصت إلى أن حضوره ضروري.