أعلن مسؤول أسترالي يوم أمس أنه تم العثور على قطعتين جديدتين من حطام طائرة في مدغشقر، وقطعة أخرى في جزيرة كانجرو بجنوب استراليا.

وقال دان أومالي، المتحدث باسم مكتب سلامة النقل الأسترالي: إن الأمريكي بلين جيبسون، الذي عثر في وقت سابق على حطام في موزمبيق والتي تعتبر “من شبه المؤكد” أنها تابعة لرحلة طائرة الخطوط الجوية الماليزية التي تحمل رقم (إم إتش 370)، اتصل بالسلطات الأسترالية بعد العثور على قطعتين جديدتين من الحطام في مدغشقر.

وتابع أومالي: إن الحكومة الماليزية هي المسؤولة عن عمليات التحقيق في اختفاء الطائرة، وبالإضافة إلى أنها تتبع إجراءات في فحص الحطام المشتبه بها.

وتابع أومالي: ان السلطات الاسترالية، بالتشاور مع المسؤولين الماليزيين، تتخذ الترتيبات اللازمة لنقل الحطام إلى المنشآت التابعة لمكتب سلامة النقل الاسترالي في كانبيرا للفحص الأولي.

يذكر أن الطائرة المتجهة إلى بكين وعلى متنها 239 شخصا اختفت بعد قليل من إقلاعها من كوالالمبور في مارس عام 2014.