عمر محموسة ل”ماذا جرى”

قالت مصادر مطلعة اليوم من موريتانيا، ان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز يتجه لأن يطيح بالحكومة الحالية وتشكيل اخرى، بالإضافة إلى خطوة لحل البرلمان.
وبموجب هذا التشكيل ينتظر أن يحل مجلس الشيوخ أيضا، وتشكل حكومة توافقية يكون حزب التحالف جزءا منها.
وأكد المصدر أن نهاية الاسبوع الحالي ستكون حاسمة بحيث ينتظر أن يعلن فيها عن استقالة الحكومة أو إقالتها، في تعديل وزاري ستعيشه موريتانيا بشكل استثنائي.