ذكرت مصادر مطلعة لموقع “ماذاجرى” أن المراقبين التربويين بإقليم أزيلال، أوقفوا أمس تلميذة متلبسة باستعمال سماعة متطورة كانت تتلقى بواسطتها أجوبة امتحانات البكالوريا، واتخدت في حقها الاجراءات القانونية المتبعة.

كما أوقف أحد المراقبين التربويين تلميذا كان يستعمل هاتفه النقال من أجل تسريب امتحان البكالوريا، وتم استدعاء الشرطة حيث تم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية.

ورغم الاجراءات المشددة التي سنتها وزارة التربية الوطنية واجبار المرشحين على توقيع التزام بعدم اصطحاب الهواتف النقالة والأجهزة الالكترونية، فقد سجلت حالات غش متعددة بعدد من مدن جهة بني ملال خنيفرة.