ارتدى الفنان إدوارد ملابس نسائية لسيدة كبيرة مسنة، ووضع “باروكة” بشعر أبيض على رأسه، ونزل إلى الشارع، كان ذلك ضمن برنامج المقالب الذي يقدمه إدوارد “إوعى يجيلك إدوارد” ويعرض على قناة ONTV.

أما عن ردود أفعال المارة جاءت مختلفة، هناك من تعاطف مع السيدة العجوز، وهناك خاف وتركها، وهناك من ضحك.

ووجه البعض اتهامات لإداورد أنه يتقمص شخصية “زكية زكريا” التي قدمها من قبل الفنان إبراهيم نصر.
capture-jpg-16703156424426226