عمر محموسة ل”ماذا جرى”

اصيب عدد من التلاميذ والاطر التربوية والإدارية صباح اليوم بإحدى ثانويات مدينة الدار البيضاء بصدمة، بعدما شاهدوا أحد التلاميذ الذي اجتاز امتحان البكالوريا في مادة الفيزياء أشعل سيجارته أمام الجميع، مباشرة بعد خروجه من قاعة الامتحان.
واستغرب التلاميذ من هذا التصرف الذي أقدم عليه زميلهم في اولى أيام رمضان والناس صيام، حيث قالت المصادر أنه قام بهذا التصرف بعدما اجتاز حصة عصيبة في مادة الفيزياء أفقدته أعصابه.

ويذكر أن امتحانات الثانية بكالوريا انطلقت صباح اليوم بكامل تراب المملكة، حيث مرت الامتحانات  في ظروف عادية، رغم بعض التسريبات التي أصبحت أمرا عاديا، بالنظر إلى مختلف الاجراءات التي اتخذتها الوزارة دون أن تستطيع إيقافها.