ذكرت سكاي نيوز للانباء ان نجل الفنان عمر الشريف كشف أن والده يعاني من مرض الزهايمر، إذ يكافح من أجل تذكر أكثر أفلامه شهرة، حسبما ذكرت صحيفة ذي ديلي تليغراف البريطانية، السبت.

وقال طارق الشريف إن الفنان الذي يبلغ من العمر 83 عاما، بدأ يعاني من المرض منذ 3 أعوام، وأنه تقاعد حاليا من العمل بسبب المرض الذي جعله يرتبك في تذكر أسماء أفلامه الأكثر شهرة وأين تم تصويرها.

وأضاف نجل الفنان العالمي، الذي ذاع صيته في دوره الرئيسي بفيلم لورنس العرب عام 1963 ودكتور زيفاغو عام 1965، أن عمر الشريف يعرف أنه ممثل مشهور، لكنه يخلط بين المعجبين الذين يطلبون التقاط صور معه، وبين الأشخاص الذين يعرفهم.

ومن بين الأحداث التي ينساها عمر الشريف هي وفاة “حب عمره” كما يفضل أن يطلق عليها، وهي الممثلة الراحلة فاتن حمامة التي توفت في 17 يناير الماضي، حسبما ذكر نجله لصحيفة إسبانية.

وأوضح طارق الشريف أن والده مازال يسأل عن أحوال فاتن حمامة، الذي تحول إلى الإسلام من أجل أن يتزوجها.

وكان الشريف يؤكد دائما أنه لم يحب امرأة مثل فاتن حمامة لذا لم يتزوج بعد انفصالهما.