عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت مصادر إعلامية جزائرية أن عناصر الدرك الجزائري تمكنت من احتجاز آلاف من الطيور، من أهمها طيور من نوع “الحسون”، كانت بإحدى السيارات التي تم توقيفها.

وقال المصدر أن هذه الطيور تم اكتشاف أمرها وعددها 1200 طيرا، عندما أثارت سيارة رجال الدرك، ليتم توقيفها وتفتيشها، فتكتشف هذه الكمية من الطيور، التي أكد المصدر أنها قادمة بشكل مهرب من المغرب.

هذا وقد تم اقتياد الشخص الذي تم اعتقاله لمركز التحقيق، من أجل البحث معه حول مصدر هذه الطيور، في حين تم تقديم هذه المحجوزات من الطيور لمصلحة الغابات.