قالت وزارة الداخلية السعودية أن منفذ العملية الانتحارية في منطقة القطيف التي ذهب ضحيتها 21 شخصا إضافة الى 101 مصاب عن طريق حزام ناسف، هو من المطلوبين للجهات الأمنية وينتمي إلى تنظيم داعش في العراق وسوريا .

وقالت السعودية  في بيان عمم مساء السبت انه تم التثبت من هوية منفذ العملية بمسجد الإمام علي بن أبي طالب ببلدة القديح بمحافظة القطيف ويدعى صالح بن عبدالرحمن صالح القشعمي وهو سعودي الجنسية ، وهو أيضا من المطلوبين للجهات الأمنية السعودية وينتمي لخلية تتلقى توجيهاتها من تنظيم داعش في الخارج.

أما المادة التي استعملها الانتحاري فهي ،حسب نفس البيان،  من نوع آر دي اكس.

وجدير بالذكر أن تنظيم داعش كشف عبر حساباته على “تويتر”، عن صورة منفذ عملية تفجير مسجد الإمام علي بن أبي طالب ببلدة القديح بمحافظة القطيف. وظهر المنفذ ملثماً،وبجانبه سلاح من نوع كلاشكنوف وذكر انه يدعى أبو عامر النجدي.