لا حديث للقنوات العالمية إلا عن وفاة الزعيم كما سمى نفسه قيد حياته ، ولا حديث للقنوات العالمية إلا عن رحيل الملك كما سمى نفسه قيد حياته، إنه الأسطورة محمد علي كلاي رحمه الله.
وقد خصصت القنوات العالمية برامج صباحية لملك الملاكمة وزعيم التحديات الكبرى ، وجابت قنوات “سي إن إن” الأمريكية و”بي بي سي ” الانجليزية حلبات الملاكمة وأندية الرياضة في هذا الصباحونقلت شهادات الرياضيين وهم يتحدثون بدموع حارة وبكاء بل وعويل احيانا..وقال البطل العالمي مايك طايسون”إن الله الذي وهبنا محمد علي ،ناداه إليه اليوم”.
كلاي
المسلمون في الولايات المتحدة تحدثوا أيضا عن فقدانهم لرمز أعطاهم معنويات قوية طيلة حياته،وصرحوا على روحه الطاهرة.