ذكرت مصادر مطلعة لموقع “ماذاجرى” ان حافلة لنقل الركاب، تعرضت قبل قليل على مستوى الحي الحسني بالدارالبيضاء، وهي منطقة معروفة بالاعتداءات المتكررة، لاعتداء خطير من طرف عصابة إجرامية، خلال محاولة من أفرادها لسرقة ركاب الحافلة، وهو ما فشلوا فيه بعد أن دخل عسكري يلبس زيا مدنيا وأنقذ الركاب في موقف بطولي.

وحسب ما ذكرت المصادر، فإن ثلاثة أفراد من العصابة الإجرامية كانوا على متن الحافلة، وكانوا يحاولون القيام بسرقة الركاب، غير أن العسكري الذي كان على متن الحافلة تصدى لهم بقوة، وتمكن من ردعهم وإبعادهم لوحده، وهو ما أسفر عن إصابته بجروح على مستوى اليد وكسر على مستوى أحد أصابيعه.

وأضافت المصادر ذاتها أنه وبعد مغادرة أفراد العصابة الثلاثة للحافلة، هاجموا الحافلة برشقها بالأحجار، رفقة 6 أفراد آخرين، والذين كانوا على متن دراجات نارية، ما تسبب في تكسير واجهات وزجاج الحافلة.