عمر  محموسة ل”ماذا جرى”

رغم الاجراءات الحازمة التي اتخذتها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، بخصوص ضبط الغش والتصدي لتسريب أوراق امتحانات هذه السنة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لم تنجح الوزارة في ذلك لتتسرب كل المواد التي امتحن فيها تلاميذ الاولى بكالوريا صباح اليوم عبر صفحات التسريبات.

فلم تمضي سوى دقائق قليلة جدا على توزيع أوراق الامتحان، ليتمكن الجميع من الاطلاع على مواضيع وأسئلة الامتحان صباح اليوم، وذلك بمجرد اختيار صفحة من صفحات تسريب الامتحانات.

وكانت الوزارة قد شددت هذه السنة من إجراءاتها من أجل منع الغش في الامتحانات، فقدمت للتلاميذ ولأوليائهم التزامات ليوقعوها، تحملهم المسؤولية إذا ما تم ضبطهم في محاولة غش، غير أن الإجراء تقول مصادر تعليمية، أنه لم يكن ناجحا، وأن الوزارة ستظل مستغربة لما يحدث لامتحانات المغرب.