على إثر مطالبة الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ومنظمة العفو الدولية بإجراء تحقيق إثر مقتل معارض رهن الاعتقال في دولة جامبيا رد رئيس هذه الدولة على بان كي مون بقوة طابا منه أن لا يتدخل في شؤون بلاده الداخلية.
وهاجم رئيس غامبيا يحيى جامع، بشدة الأمين العام بان كي مون في مقابلة مع مجلة “جون افريك” الأسبوعية ردا على سؤال عن المعارض سولو سيندينغ، “بإمكان بان كي مون ومنظمة العفو الدولية أن يذهبا إلى الجحيم. من هما ليطالبان بذلك؟”
وكان المُعارض “سولو” قد توفي داخل الحجز خلال شهر أبريل الماضي، وفق ما صرح به الحزب الديمقراطي الموحد المعارض.

واضاف رئيس غامبيا الذي يحكم البلاد منذ 1994، قائلا: “أين هي المشكلة؟ لا أحد يملي عليّ ما أفعل في بلادي”