عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت تقارير إعلامية صباح اليوم أن النظام الجزائري يخطط مجددا لإقامة خيام شبيهة بالسيناريو الذي عرفته اكديم الزيك قبل 66 سنوات، وذلك انطلاقا من مخيم تندوف.

وقال المصدر الاعلامي أن ما يزيد عن 7000 شخص سيحلون بالمغرب قادمين من تندوف، وعبر موريتانيا وقنصليات المغرب بإسبانيا، وذلك بعدما رفضت الجزائر تجديد جوازات سفرهم.

وأكد المصدر أن مكتب الجنرال الجزائري البشير طرطاق يعرف نسج خطة لتكرار ما تم خلال سنة 2010 بالمغرب، في مخيم اكديم الزيك الذي تم فضه، حيث تم تأطير 7000 فرد وتحويله صوب نواديبو  بموريتانيا،  لأجل دخول المغرب والقيام بخذعة من أجل زحزحة استقرار البلاد.