ذكرت مصادر إعلامية مطلعة ان تلميذة تدرس بثانوية تأهيلية بمنطقة عين السبع بالدار البيضاء،دخلت ضباح اليوم في حالة صدمة وانهيار عصبي، بعد أن أبلغتها إدارة المؤسسة بأنها ممنوعة من اجتياز امتحانات الباكالوريا لهذه السنة، بالرغم من أنها درست السنة الحالية بأكملها وحصلت على نتائج الدورة الأولى.

كما كشف والد هذه التلميذة ان ابنته انتقلت صباح اليوم بشكل عادي إلى مؤسستها من أجل حصولها على دعوة اجتياز الامتحان لتتلقى الخبر الصادم بأنها ممنوعة من المشاركة في الامتحان.

وأضاف والد التلميذة أن الإدارة أخبرته بأنها توصلت بإرسالية من الأكاديمية الخاصة بالتعليم، تفيد بأن ابنته ممنوعة من اجتياز الامتحان بعد ضبطها السنة الماضية في حالة غش خلال اجتيازها الدورة الاستدراكية لنفس الامتحان.

وأوضح المتحدث ذاته أن ابنته دخلت في حالة اكتئاب حاد وهددت بالانتحار، خاصة أنها كانت تأمل في الحصول على شهادة الباكالوريا بعد سنة من العمل والجهد والاجتهاد والتي كلفته مبالغ مالية كبيرة بسبب الدروس الخصوصية.