قررت مدرسة في شمال سويسرا، اليوم، إلغاء الإعفاء الممنوح لطالبين مسلمين، بعدما رفضا مصافحة معلماتهما بناء على قرار مجلس الكانتون.

وقالت سلطات الكانتون في بيان أصدرته اليوم الأربعاء، إنه “يمكن للمعلمة أن تطلب من تلميذ مصافحتها، باعتبار ذلك بادرة تنم عن الاحترام، وإن التلميذين رفضا ذلك بدافع الجنس والدين”، فيما عبرت المدرسة التي يدرس فيها التلميذان عن ارتياحها، وقالت إنها ستلغي الإعفاء المؤقت كما أبلغت عائلتهما بذلك.

واعتبرت السلطات السويسرية، التي لجأت إليها إدارة المدرسة للفصل في هذه المسألة في بيان أن “المصلحة العامة المتصلة بالمساواة بين الرجل والمرأة وكذلك دمج الأجانب أهم من حرية المعتقد عند الطلاب”، مضيقة “أن التوجيهات تغيرت وإدارة المدرسة ستلغي الإعفاء الممنوح للطالبين، لكن إذا واصلا رفض مصافحة معلماتهما يمكن توجيه إنذار إلى الأهل وكذا فرض غرامة مالية قد تصل إلى 5000 فرنك سويسري (4 ملايين ونصف)”.

 

جدل كبير في سويسرا بعد إعفاء طالبين مسلمين لهذا السبب