أفادت صحيفة “الاندبندنت” البريطانية بأن سلوك أحد الركاب على متن طائرة “لوفتهانزا” الألمانية تسبب في هبوطها اضطراريا بمدينة هامبورغ الألمانية.

وفي تفاصيل الحادثة، أثار راكب يعاني من اضطراب عقلي، هلعا وخوفا شديدين على متن رحلة الطائرة التابعة لشركة “لوفتهانزا” المتجهة من ميونيخ إلى مدينة فانكوفر الكندية، الأحد 22 ماي، فيما نقل عن طاقم الطائرة القول إن الراكب حاول فتح الباب الخلفي للطائرة، على ارتفاع 38 ألف قدم، وكان الراكب “الغريب الأطوار” يصرخ ويصر على فتح الباب من أجل أن يشعل سيجارة.

وعندما بُلغ قائد الطائرة، بما أقدم عليه الراكب، غير مسار الطائرة إلى مدينة هامبورغ، وهبط في مطارها وتم إنزال الراكب غريب الأطوار بالقوة من الطائرة.

هذا وأكدت شرطة هامبورغ أن طاقم الإنقاذ، بينهم طبيب، أجمعوا على أن الرجل يعاني نوعا من الاضطراب العقلي، ولهذا تم اقتياده إلى مركز للطب النفسي بالمدينة.

وبعد ذلك تابعت الطائرة الألمانية، ورقم رحلتها LH476، مسارها وحطت بسلام في مدينة فانكوفر بمقاطعة بريتيش كولومبيا الكندية، وعادة ما تستغرق الرحلة 10 ساعات، لكن الراكب تسبب في تأخيرها عن موعدها 3 ساعات.