أعلن الوزير الأول الجزائري عبد المالك سلال ، اليوم الاثنين ، أن بلاده ستقبل قريبا على إغلاق أزيد من 50 قناة خاصة ليس لديها اعتماد قانوني.
وقال سلال ، إن 55 قناة تلفزيونية خاصة تشتغل بطريقة غير قانونية في الجزائر، و 5 فقط لديها اعتماد قانوني.
وأكد أنه من الآن فصاعدا “لن يسمح بتجاوز القانون”، مشيرا إلى أنه أعطى أوامره لوزير الاتصال حميد قرين “بغلق القنوات الخاصة غير المعتمدة”.
ومنذ أشهر عدة، أصبحت وسائل الإعلام تحت رقابة النظام الجزائري الذي عمد إلى خنق الأفواه المعارضة والتضييق عليها.