قال عبد الاله بنكيران إنه لم يسبق ان سافر مع جلالة الملك في زيارة رسمية، وجاءت ملاحظته في خضم تساؤلات طرحها حول سر سفر إلياس العماري الى الصين صحبة الوفد المغربي .
وعن علاقاته بمستشاري الملك قال بنكيران، في حديث مع مجلة “تيل كيل”الاسبوعية إنه لا يتصل بهم إلا إذا أخبر الملك،وهم ايضا لا يتصلون به إلا إذا كلفهم الملك بذلك.
وبشكل مفاجئ أخبر رئيس الحكومة مستجوبيه عن التباعد الحاصل بينه وبين المستشار الملكي فؤاد عالي الهمة”لا تربط ييني وبينه علاقة ود”.
واخبر بنكيران قراء الجريدة عن قرار سابق اتخذته الدولة يتعلق بحل حزب العدالة والتنمية، وقال إن الملك كان يعتزم الاعلان عن ذلك لكنه تراجع في آخر لحظة، وبرر سبب التراجع في قراءة الملك لمقال خبير فرنسي يتعلق بحاجة المغرب إلى توجه إسلامي.
وكشف بنكيران أن الفضل في وصوله إلى رئاسة الحكومة يعود إلى حركة 20 فبراير.