عمر  محموسة ل”ماذا جرى”

أقدم الجيش الجزائري صباح اليوم بولاية البويرة على قتل 5 عناصر إرهابية كانوا يستوطنون بالجبال المحادية للولاية.
وقذ توغل الجيش الجزائري في الغابات وبين تضاريس المناطق المحيطة بالولاية ليجهز على العناصر الارهابية، التي كانت تهدد بالقيام بعمليات إرهابية بالجزائر والتوسع نحو بلدان حدودية مع الجزائر.
وعرف هذا الاسبوع بمنطقة البويرة الجزائرية قتل العشرات من الارهابيين وإصابة عدد من الجنود الجزائريين في تبادل إطلاق نار بجبال المنطقة.