قال خالد الناصري الأستاذ الجامعي ووزير الاتصال السابق إن تقرير الخارجية الأمريكية حول وضع حقوق الإنسان في المغرب فيه كثير من التحامل ومن تبخيس جهود المغرب في هذا المجال.
وتحدث الناصري الذي كان ضيفا على قناة “فرانس “24 في مواجهة الصحفي أحمد بنشمسي، إن مقدمة التقرير الأمريكي تتضمن نوايا سياسية مبهمة، ومنها أنها تحدثت عن “إن المواطن المغربي غير قادر على تعديل الدستور في ما يتعلق بالنظام الملكي”، وتساءل الناصري عن النوايا المبيتة وراء زرع مثل هذه التصورات السياسية في تقرير حقوقي.
واضاف الناصري ان التقرير الأأمريكي يبثر الصحراء عن المغرب وكأنها ليست جزءا لا يتجزء من ترابه، بل يتحدث عن المغرب بما يحيل على الاعتقاد بأن تواجده في الصحراء هي نوع من الغزو العسكري، وبكون المغرب يتعامل بالقمع والاضطهاد مع الصحراويين.

وقال خالد الناصري ان السلطات المغربية ستعطي كافة التفاصيل حول النقاط السوداء الموجودة في التقرير، وإنه متأكد من تواجد لوبيات تعادي المغرب في الخارجية ألأمريكية، وأنه سيقدم التوضيحات اللازمة عن ذلك حين يسمح الوقت بذلك.

http://www.france24.com/ar/20160518-%D9%88%D8%AC%D9%87%D8%A7-%D9%84%D9%88%D8%AC%D9%87-%D8%AA%D9%82%D8%B1%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D8%B1%D8%AC%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9-%D8%AD%D9%82%D9%88%D9%82-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%B3%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-%D8%B1%D8%AF-%D8%A7%D9%81%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%A1-%D9%83%D8%B0%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%A7%D8%B5%D8%B1%D9%8A-%D8%A8%D9%86-%D8%B4%D9%85%D8%B3%D9%8A