افتتح مساء أمس الأربعاء بالدار البيضاء ، ملتقى علمي ينظم حتى 23 من الشهر الجاري ، بمشاركة شخصيات بارزة في عالم الطب ، والتي ستقدم أبحاثا علمية تبرز آخر التطورات في مجال ممارسة جراحة الأعصاب والدماغ

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة الطبية ، التي يجري خلالها عقد المؤتمر السنوي المشترك لكل من ، جمعية جراحة الدماغ والأعصاب للغة الفرنسية ، والجمعية المغربية لجراحة الدماغ والأعصاب ، كذلك عقد موائد مستديرة ومناقشات وندوات وعرض فيديوهات متخصصة ، إضافة إلى مداخلات علمية .

ويشكل تنوع المواضيع التي سيتم تداولها ومناقشتها ، خلال هذه التظاهرة ، المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، فرصة ثمينة لتحفيز البحث العلمي والمساهمة في تقدم الطب ، وكذا تحسين ممارسة الأطباء في علاج مختلف الأمراض التي لها علاقة بالأعصاب والدماغ .

وأبرز السيد عبد الصمد الأزهري رئيس المؤتمر ، أن هذه التظاهرة الطبية تعتبر أيضا مناسبة لتقاسم التجارب في مجال جراحة الدماغ والأعصاب بالنسبة للشباب ، مع تمكينهم من التعبير عن المشاكل وظروف العمل التي يمارسون فيها يوميا مهنتهم . ومن جهته قال السيد سعيد أيت بن علي رئيس الجمعية المغربية لجراحة الأعصاب والدماغ ، إن هذه التظاهرة العلمية التي يشارك فيها أطباء من 14 بلدا فرنكوفونيا ، تعد فضاء لاستعراض آخر التطورات في هذا المجال .