دائما يصادف الموظف أزمة خلال الشهر و تحديدا في الأيام التي تسبق صرف الراتب، لكنه يصبر على أمل أن يوم الراتب سيتم صرف راتبه و تعود النقود الى محفظته مرة أخرى ، و لكن ما حدث في دولة أوزبكستان كان غريبا و غير معتاد على الإطلاق ، و لهذا فلقد تسبب في صدمة حقيقية للمعلمين حيث كانوا ينتظرون راتبا فوجدوا أمامهم شيئا مختلفا لم يكونوا يتوقعونه نهائيا .

معلمين دولة أوزبكستان يقبضون راتبهم دجاج و بطاطس و جزر، و هذا حدث بالفعل في يوم صرف الراتب للمعلمين في دولة أوزبكستان أن تم صرف الراتب لهم عبارة عن دجاج و بطاطس و جزر ، و كان الأشد قسوة أنه قد تم صرف الدجاج لهم بسعر أعلى من سعر السوق .

كما تكررت الواقعة مرة أخرى وحسب ما ذكره راديو أوزوديلك أنها تكررت أيضا مع المعلمين ، حيث قامت السلطات في إقليم كاراكالباكستان ، و التى تقع بالقرب من تركمنستان ، بصرف الرواتب على شكل دجاج ، و هذا بعد أن نفذ صبر المعلمين في حصولهم على رواتبهم .