عمر محموسة ل”ماذا جرى”
في تفاصيل قصة جريمة بشعة هزت مصر ، فإن الزوجة أطلقت ضحكات والاستهزاء من كلمات الزوج الذي اشتاط غضبًا وغيظًا من تصرفاتها، لتغادر إلى غرفتها.
لحقها الزوج بسرعة نحو الغرفة يحمل سكينا ومهددا إياها بالقتل، إن لم تنصاع لأوامره والابتعاد عن مصاحبة راغبي المتعة الحرام من أصدقائه، قبل أن يفاجأ بردها تقول له “منذ متى هذه الرجولة والنخوة” .
كان الرد كالصاعقة قذ نزل على الزواج مما اضره إلى الانقضاض عليها وذبحها كما تذبح الشات والذم يتطاير على وجهه في مشهد مروع بعدما رفضت ما طلبه منها من التوبة بقطع علاقتها بالرجال غير أنها واصلت الاستهزاء به فقتلها وهو ما اعترف به حين أحيل على نيابة مركز شرطة شربين بمحافظة الدقهلية.