ماذاجرى، متابعة

ذكرت مصادر مقربة من بعض أفراد عائلة السفاح الذي فتك بعدد كبير من أفراد عائلته في أحد دواوير سيدي اسماعيل، أن المتهم عبد العالي أصبح يميل إلى العزلة و الحديث مع الذات.

و رغم أن تقرير الطبيب النفسي لم يكشف لحد الآن عن اختلالات حادة في نفسية المتهم بالرغم من وجوده تحت ضغط نفسي عنيف، أدى بإصابته بهستيريا دفعته إلى الانتقام من زوجته قبل المرور إلى باقي أفراد عائلته، فإنه حسب ما تسرب من السجن أصبح يعاني من هلوسات ليلية و كوابيس كثيرة بسبب الاحلام المزعجة.

و قد شددت إدارة السجن من مراقبتها على على السجين تفاديا لأي رد فعل.

في حين تبدو معاناته النفسية في تزايد و لعلها ناتجة عن مشاعر الندم و صعوبة تصديق ما جنته يداه.