عمر محموسة ل”ماذا جرى”
قال مستشار الرئيس الاوكراني، يوري بيروكوف، أن قوات الجيش الاوكرانية قصفت منزل يقع بجوار مسكن رئيس البلاد، “بيترو بوروشينكو”، موضحا أن الهجوم وقع صدفة وليس متعمدا.
وواصل المتحدث قائلا أن الجيش الاوكراني قام بتدريبات بمشاركة القوات الجوية، وأطلقت مروحية قنبلة إضاءة، لكنها لم تشتعل بل بدأت بالسقوط وغيرت مسارها بسبب الريح و في نهاية المطاف اشتعلت عندما كانت على ارتفاع أمتار عدة فوق الأرض في محيط فيلا الرئيس ببلدة كوزين بمقاطعة كييف أين يقيم هذا الأخير مع عائلته.
وكانت جهات في السابق قد قالت أن مجهولين أطلقوا 3 قذائف حارقة من مروحية على فيلا تابعة لرجل الأعمال الأوكراني فلاديمير كوستيرين وهي مجاورة لفيلا الرئيس.