عمر محموسة ل”ماذا جرى”
في عملية كبيرة ومحكمة، تمكنت عناصر الدرك الملكي بسيدي المختار من اعتقال شاب، وهو أحد أفراد العصابة التي روعت مواطني المنطقة، على مستوى الحي الاداري وهو ذاته الحي الذي اعتقل به الجاني.
وكشفت المصادر من الاقليم أن الجاني هو شاب لا يتجاوز عمره 17 سنة، وصدرت في حقه عدة مذكرات محلية للبحث عنه، بعدما ارتكب العديد من عمليات السرقة والنهب بالتهديد بالسلاح الأبيض.
وكان باقي أفراد العصابة قد تم اعتقالهم في السابق، بحيث أقروا أن الشاب الذي تم اعتقاله له يد في عمليات السرقة والنهب والتخويف التي كانت ترتكب في حق المواطنين، ليتم اقتياد المعتقل نحو قيادة الدرك ووضعه تحت الحراسة النظرية في انتظار تقديمه للعدالة.