عمر محموسة ل”ماذا جرى”

في خبر مفاجئ وخطير كشفت إحدى الصحف الأمريكية أن بيدوفيل أمريكي، ظلت العدالة الأمريكية تبحث عنه منذ سنين في قضايا ترتبط باعتدائه الجنسي على الاطفال، ـ كشفت ـ أنه يعيش بمدينة طنجة حاليا حرا طليقا منذ 25 سنة.
وقالت الصحيفة أن البيدوفيل يدعى “أرثر بيرولت” واشتغل قسا بإحدى كنائس سان فرانسيسكو الأمريكية، قبل أن يتسبب في فضيحة كبيرة في أمريكا في بداية التسعينات بعدما اعتدى جنسيا على عدد من الاطفال، قبل أن يفر من الولايات المتحدة لترفع ضده قضايا تتعلق بالاعتداء الجنسي على 7 أطفال.
وكشف المصدر أن آرثر يشتغل في المعهد الأمريكي بطنجة إلا أن أحد المسؤولين بالمعهد نفى ذلك.