فاجأ المبعوث الدائم للمغرب في الامم المتحدة الصحفيين حين اخبرهم ان المغرب لا مانع عنده لتخصيص مليون دولار لسكان تندوف عبر منظمة غوث اللاجئين.
وعلم موقع ماذا جرى ان المغربسيحضر اجتماعات مؤتمر المانحين لفائدة سكان تندوف اللذين يعتبرهم المغرب محتجزين.
وسينعقد المؤتمر بجنيف إلا ان المغرب يشترط إحصاء السكان القاطنين بتندوف والسهر على مراقبة الاموال الممنوحة لكي لا يتم تحويلها من طرف عناصر البوليساريو ومن يساندهم.
وبالرغم من ان الموقف المغربي يعطي صورة تسامحية للوطن، إلا ان العناصر التي تهدد بمحاربته تنتمي الى نفس الاسر المحتجزة في تندوف.