قتل شخصان وأصيب آخران بالرصاص يوم امس في إطلاق نار حصل في مركزين تجاريين متجاورين في ضاحية واشنطن، كما أفادت الشرطة مشيرة إلى أنها اعتقلت شرطيا يشتبه بضلوعه في الحادثين.
والشرطي المشتبه به يدعى أولاليو تورديل، ويبلغ من العمر 62 عاما، وهو متهم أيضا بأنه قتل زوجته بالرصاص أمس الخميس أمام مدرسة في منطقة برنس جورج بولاية ميريلاند.
وقال المتحدث باسم الشرطة داريل ماكسوين في مؤتمر صحافي “لدينا أسباب للاعتقاد بأن (حوادث إطلاق النار الثلاثة) مرتبطة ببعضها”.
وأوضحت الشرطة المحلية أن عملية البحث عن تورديل كانت تجري في منطقة مونتغومري المجاورة في ولاية ميريلاند، الضاحية السكنية لشمال واشنطن، أيضا حيث سمعت طلقات نارية اليوم الجمعة.
وبحسب الناطق باسم الشرطة فإن أول إطلاق نار حصل حوالى الساعة 16,00 ت غ، في مركز بيتيسدا التجاري ما أسفر عن ثلاثة جرحى- رجلان وامرأة- تم نقلهم إلى المستشفى، ثم توفي أحد الرجلين متأثرا بإصابته، مضيفا أنه في وقت لاحق حصل إطلاق نار في مركز أسبن هيل التجاري حيث قتلت امرأة، قبل أن يتم إلقاء القبض على المشتبه به في أسبن هيل.
وحسب مصادر محلية فإن السلطات الأمنية المحلية طلبت من كل مدارس مونتغومري إبقاء التلاميذ في الداخل لعدة ساعات بموجب الإجراءات الأمنية المتبعة.