لم يتقبل الصحفيون الحاضرون لتغطية الجلسة الافتتاحية للمنتدى الاقتصادي العربي-الياباني المُنعقد بالدار البيضاء،سلوك الوزير حفيظ العلمي صاحب مؤسسة السعادة للتأمين حين قمع صحافية تشتغل في مجموعة إعلامية في ملكه وعددها بالطرد.

وذكرت مصادر إعلامية انه بعد انتهاء الجلسة الافتتاحية توجهت الصحفية إلى الوزير من أجل تسجيل تصريح معه في موضوع المنتدى، لكنه رفض وقال أنه سيتحدث أولا للقنوات العمومية، ولما قالت الصحافية انها كانت سباقة فاجأها بقوله أنها تشتغل لديه، وإذا لم تلتزمِ سيطردها.
واستنكر الصحفيون الحاضرون سلوك الوزير واعتبروا غير اخلاقي