تنطلق يوم الأربعاء القادم جولة الملك محمد السادس إلى الدول الإفريقية كما كانت مبرمجة منذ أزيد من شهر.

ويرافق جلالته في هذه الجولة الكبيرة والهامة، وفد كبير من الوزراء والمديرين العامين لأكبر المؤسسات الاقتصادية والاستراتيجية في المغرب، إضافة إلى مجموعة من رجال الأعمال.

وينتظر أن تعرف الزيارة الملكية لإفريقيا جنوب الصحراء انطلاقة اوراش اقتصادية واستراتيجية وتنموية هامة، إضافة إلى توقيع عدد هام من الاتفاقيات وفق المخطط الذي اعطى انطلاقته الملك في علاقاته مع إفريقيا الذي ينبني على الشراكة والمصير المشترك.