منعت آلاف العائلات البريطانية أولادها، يوم أمس، من الذهاب إلى المدارس في إطار حملة “دعوا أطفالنا يستمتعون بطفولتهم” احتجاجا على الاختبارات المفروضة على الأطفال أعوام ست وسبع و11 عاما.

ووقع أكثر من 40 ألف والد ووالدة على عريضة تطالب بمقاطعة اختبارات المدارس الابتدائية، المقرر أن يتم تطبيقها في وقت لاحق هذا الشهر.. ويشتكي أولياء الأمور مما وصفوه بالثقافة الضارة لزيادة الاختبارات.

وقالت وزيرة التعليم، نيكي مورجان، إن منع الأطفال من الذهاب الى المدارس حتى وليوم واحد يضر لتعليمهم – وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط .

ولايزال عدد المدارس الابتدائية التي غاب عنها الأطفال اليوم غير محدد، إلا أن أحد الحملات عبر وسائل التواصل الاجتماعي دعت أولياء الأمور إلى اصطحاب الأطفال لممارسة أي شكل من الأنشطة التعليمية خلال هذا اليوم.