إذا كنت تنوي السفر إلى جزيرة إبيزا الإسبانية، الصيف المقبل، فاحذر أن تشرب المياه وسط الشارع، فقد تتعرض لدفع غرامة بنحو 880 دولارا.
ويقول إيدا ألكاراز، المستشار في بلدية سان أنطونيو بالجزيرة، إن صعوبة تمييز الشرطة بين المشروبات الكحولية والماء الخالص هو الذي فرض إصدار قرار بمنع شرب أي شيء أثناء السير في الشارع.
وأوضح ألكازا في مقابلة مع صحيفة “ذا لوكال” أن على من أراد أن يستهلك مشروبا أن يقوم بذلك في المقاهي أو على الأرصفة، لكن من غير المسموح أن يتناول قنينته ويتمشى بها.
في المقابل، يحذر منتقدون للقانون الجديد من تبعات صحية خطيرة، بالنظر إلى حاجة جسم الإنسان لكثير من السوائل خلال فصل الصيف جراء ارتفاع درجة الحرارة.
ولا يزال القانون في حاجة إلى مصادقة نهائية، لكن التوقعات تجزم بالموافقة عليه، لاسيما أنه سيؤمن إيرادات جديدة للبلدية.