ابتكر علماء من جامعة كاليفورنيا في مدينة بركلي الأمريكية “أطلسا مفصلا للدماغ” يظهر كيفية تخزين الكلمات في ذاكرة الإنسان ويمهد لتحقيق الحلم حول قراءة الأفكار.

وتكشف الدراسة التي نشرت نتائجها مجلة Nature نظام التخزين المنظم بدقة وتوزع الكلمات على مجموعات طبقا لمعانيها ومقاصدها.

وقام العلماء بدراسة نشاط المناطق المختلفة من الدماغ بواسطة تصوير مخ المتطوعين بالرنين المغناطيسي وهم يستمعون إلى روايات سردية بلغت كلماتها نحو 25 ألف كلمة، وسجلوا زيادة تدفق الدم في تلافيف الدماغ المختلفة عند سماع كلمات معينة إضافة إلى نشاط مناطق قشرة الدماغ حسب ترابط الكلمات من حيث المعنى.

وتشير الخريطة إلى أن القسم الأكبر من المخ يعمل بكلمات تصف الأشخاص والعلاقات الاجتماعية لا المفاهيم المجردة، كما كشفت الدراسة تشابها كبيرا بين شبكات معالجة المعلومات لدى الأشخاص المختلفين مع أن الفروق الفردية في خرائط المفاهيم موجودة أيضا، ويمكن أن تساعد نتائج الدراسة الأشخاص الخرس والمصابين باضطرابات الدماغ.