أعلنت وزارة الداخلية الاسبانية صباح اليوم الثلاثاء أن الحرس المدني تمكن من إيقاف ثلاثة مغاربة وإسباني في مدريد يشتبه في صلاتهم ب”داعش”.

وتشير الاتهامات المنسوبة للمتهمين إلى أنهم استهدفوا مئات عبر الرسائل الفورية وغيرها من وسائل التواصل الاجتماعي قبل اتصالهم بشكل مباشر بمجموعات أصغر.

واحتجزت إسبانيا 23 شخصا بمن فيهم المقبوض عليهم اليوم حتى الآن هذا العام لصلاتهم المزعومة بالتشدد الإسلامي.

وأشارت وزارة الداخلية، إلى أن الاعتقالات تمت في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء في بلدتي بينتو وثيمبوثويلوس بضواحي مدريد.