عمر محموسة ل””ماذا جرى”

كشفت مصادر شديدة الاطلاع من مدينة الناظور أن الخلية الداعشية التي تم اعتقالها الاسبوع الماضي بالمدينة، كانت تستهدف طلبة قاعديين بجامعة سلوان دون ذكر الأسباب وراء ذلك.
وأشار المصدر الشديد الاطلاع ان التحقيق أكد أن الخلية كانت تستهدف عددا من مؤسسات الدولة، ومؤسسات عسكرية، وفنادق بالناظور.
وتم اعتقال الخلية التي تتكون من إحدى الطلبة يدرس بشعة الدراسات الاسلامية بكلية سلوان، حيث تم الترصد للخلية وحجز عدد من الحواسيب بحوزتهم حيث تبث واعترفوا أنهم كانوا ينوون تأسيس فرع للدولة الاسلامية شمال.