ماذاجرى، متابعة

لم تتمكن الحكومة و النقابات يوم أمس من التوصل الى اتفاق مرضي حول الزيادة في الاجور و الاعفاء من الضرائب، فاضطرت كل الاطراف الى إيقاف الحوار، على أن يستأنف اليوم بآخر عرض تقدمه الحكومة للنقابات، قبل التوصل إلى اتفاق حول مشروع إصلاح التقاعد.

و يرتقب أن تقوم الحكومة بتقديم عرض جديد للرفع من الأجور يضاف إليه الاعفاء من الضريبة العامة عن الدخل بنسبة بسيطة، وذلك مقابل قبول النقابات لمشروع إصلاح التقاعد و تمريره لمجلس المستشارين.

و يرتقب أن تقدم اليوم الحكومة عرضا يقضي بالرفع من الأجور بالنسبة تصل إلى 4 في المائة، مقسمة على سنتين، كما ينتظر أن تقترح الحكومة أيضا إعفاء من الضريبة العامة على الدخل بالنسبة 4 في المائة، مجزءة بدورها على سنتين، و ستحتفظ الحكومة ضمن نفس العرض على التعويضات التي سبق أن اقترحتها، كالتعويضات العائلية على الأطفال و الولادات.