عمر محموسة ل”ماذا جرى”

في تصريحات صحافية جديدة كشفت دنيا بوطازوت التي أثار موضوعها الأخير حول “نطحة خولة” جدلا بالمغرب، ـ كشفت ـ أن الضربة التي تعرضت لها من اللذين ركبوا عل قضيتها أوجع من تلك التي تعرضت لها من طرف الشابة خولة.
وقالت بوطازوت أن رد فعل كثير من الناس كان له وقع كبير عليها، خاصة على المستوى النفسي حيث تأثرت بالتوجه الذي توجه فيه منتقدوها.
وأشارت دنيا إلى أن جهات دون أن تسميها ركبت على حالتها وحادثها مع الشابة خولة مؤكدة أن الهدف وراء استهدافها هو الانتقام والغيرة والحسد منها.