تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس أمس الأربعاء، من توقيف شقيقين يشتبه في ارتكابهما جريمة الضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض المفضي إلى الموت ذهب ضحيتها شخص من مواليد 1990.
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن المعطيات الأولية تشير إلى وقوع خلاف بين الضحية، والشقيقين (19 و27 سنة) وهما من ذوي السوابق القضائية، بأحد المقاهي بحي زواغة، الأمر الذي تطور إلى تعريض الهالك لطعنات بالسلاح الأبيض عجلت بوفاته قبل نقله للمستشفى.
وأضاف المصدر ذاته، أنه تم وضع المشتبه فيهما رهن الحراسة النظرية بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.