عمر محموسة ل”ماذا جرى”

لم يسبق للهيئات الحقوقية والنقابية بالمغرب أن طالبت في وقت سابق وعلى مدى تاريخ المغرب بمقاطعة الاحتفالات والاحتجاجات الخاصة بفاتح ماي المصادف ليوم العمال بالعالم، كما فعلت هذه السنة، حيث دعت العديد من الهيئات الحقوقية والنقابية بالمغرب إلى مقاطعة هذا اليوم، المصادف ليوم الأحد القادم.
وكشف مصدر أن الداعين للمقاطعة أكدوا أن دعوتهم جاءت بسبب ما سموه “عدم وفاء الحكومة بالتزاماتها”، حيث انتقدت إحدى النقابات المشاركة في المقاطعة ما وصفته بـ “الخيارات اللاشعبية للحكومة بعد إجهازها على الحقوق والمكتسبات الاجتماعية للطبقة المأجورة، من خلال ضربها مكتسب الحوار الاجتماعي الذي يعتبر فضاء للتشاور وإيجاد الحلول للمشاكل الاجتماعية التي تتخبط فيها الطبقة المأجورة”.
ومن النقابات التي أكدت عدم مشاركتها، النقابة الوطنية للمأجورين والشبكة الوطنية للحقوق الشغلية بالمغرب.