ينتظر أن يمثل سفاح الجديدة، اليوم، أمام محكمة الاستئناف بمدينة الجديدة، للبث في قضيته التي راح ضحيتها 10 أشخاص من عائلته، و الذي يقطن بجماعة سبت سايس بضواحي مدينة الجديدة.
ومن المنتظر أيضا أن يكشف على المتهم طبيب مختص في الأمراض النفسية والعقلية، بعدما تضاربت الروايات بين سلامة عقل الجاني، وبين إدمانه على تدخين “الكيف”، فيما أكد بعض من أقاربه أنه كان دائم الدخول في نوبات هستيرية، لكن كانت ضحيتها زوجته فقط.